You are currently viewing كيف أنقذت لعبة الشطرنج حياة رجل في الثورة البلشفية

كيف أنقذت لعبة الشطرنج حياة رجل في الثورة البلشفية


في حين أن العديد من أساتذة الشطرنج يحترفون لعبة الشطرنج دون الخوض في انعطافات واحداث مصيرية أثناء حياتهم المهنية في الشطرنج، ويستمتع العديد من الهواة بقضاء ساعات من اللعب، إلا أن القليل قد يقول إن اللعبة تمكنت من إنقاذ حياتهم. ولكن في حالة أستاذ الشطرنج الروسي أوسيب بيرنشتاين Ossip Bernstein، فإن تلك اللعبة بالذات هي التي أنقذته من الإعدام.
كتب إدوارد لاسكر، صديق أوسيب المقرب: «لقد حدث هذا الاعتقال أثناء فترة «الإرهاب الأحمر»، عندما كان مجرد حقيقة أن يكون أي شخص عضوًا في الطبقة البرجوازية الميسورة يكون هذا بمثابة تهمة. وكان العقاب على هذه “الجريمة” الإعدام

اصطف برنشتاين وعدد من السجناء الآخرين أمام الحائط، يوم تنفيذ قرار الإعدام، ولحسن الحظ ظهر ضابط كبير وطلب الاطلاع على قائمة أسماء السجناء، ولفت انتباهه الاسم أوسيب برنشتاين، فسأله عما إذا كان هو المشهور استاذ الشطرنج. لم يقتنع برد برنشتاين الإيجابي، فجعله يلعب معه لعبة؛ وعندما فاز برنشتاين في وقت قصير، أمر بإعادته هو والآخرون إلى السجن ثم أطلق سراحهم فيما بعد.”

اترك تعليقاً